حول سهيل

تنظم المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، النسخة الثانية لمعرض كتارا الدولي للصيد والصقور​  من 4 إلى 8 سبتمبر 2018

الرؤية 

الإرتقاء بهواية الصيد وتعزيز الموروث القطري العربي، الذي نهتم بنقله كرسالة عالمية من خلال المشاركات من شتى دول العالم في المعرض و تلبية احتياجات الصقار القطري ليمارس هوايته بأعلى مستويات الرفاهية .

يقام المعرض في أفضل الوجهات السياحية والثقافية في قطر ، في الحي الثقافي – كتارا – ،حيث يحتوي المعرض على محلات للصقور – محلات لوازم الصيد – محلات أسلحة الصيد – محلات تجهيز سيارات المقناص – محلات لوازم الرحلات البرية ، بالاضافة إلى كل مايخدم هواية الصيد من منتجات تكنولوجية متطورة ، ويتميز المعرض بوجود مقتنيات أثرية من دول مختلفة في مجال الصيد.

الهدف

يهدف معرض كتارا الدولي للصيد والصقور إلى دعم الأنشطة التجارية و​الثقافية والرياضية الخاصة بالصيد والصقور، و بناء علاقات تبادلية بن الهواة والتُجار بما يحقق الفائدة للجميع وكذلك يسعى إلى اكتشاف المنتجات والخدمات في هذا القطاع الشبابي الهام.

سهيل

اختارت اللجنة المنظمة للمعرض أن يكون “سهيل” اسما للمعرض ، وقد ارتبط هذا النجم ارتباطاً وثيقاً بأهل الصيد. وينتظرونه في كل موسم بشغف كبير نظرًا لأن ظهوره يعتبر بداية الرحلات البرية والصيد والقنص،

ويعتبر 24 أغسطس من كل عام  هو 1 سهيل ، وابتداءً من طلوعه تبدأ عملية التحول التدريجي في المناخ وتأخذ درجات الحرارة بالإنخفاض، ويصاحب ذلك تغيرات طبيعيةأ وتبدأ طلائع الطيور المهاجرة البرية والبحرية في الوصول إلى شواطئ الخليج العربي الدافئة، ويقال لعملية نزوح الطيور إلى هذه المنطقة ( اللفو) كما تعرف عملية هجرة الطيور في طريق عودتها الى موطنها الأصلي بـ ( العبور).

ففي 11 سهيل، يكون نزوح طلائع الصقور من فصيلة الحرار  في طريقها إلى مهجرها من نوع الوكارى.

وفي 21 سهيل تبدأ رحلة العبور بالنسبة لطيور الكروان والوصول إلى سواحل الخليج الجنوبية في طريق هجرتها السنوية.

أما في 53 سهيل تصل أول طلائع الشاهين (الصقر الجوال)، وكذلك الأنواع النادرة من فصيلة الحرار مثل الشامي والأشقر  والسنجاري .

وفي 76 سهيل يكون موعد الهجرة الرئيسية للشواهين والحبارى، وبالنسبة لهجرة الحبارى تكون عادة في جنح الظلام وفي الليالي البيض.

ويكون العبور في 191 سهيل، حيث تكون رحلة العودة لكثير من الطيور إلى موطنها الأصلي.

أما في 222 سهيل  يكون بداية موسم التكاثر للطيور البرية خاصة الحبارى والكروان والصقور.

وينقسم نجم سهيل  إلى أربعة منازل تبدأ “بالطرفة” ويصبح الجو لطيفاً في الليل مع بقاء الحرارة في ساعات النهار، ثم “الجبهة” وهي أول نجوم فصل الخريف ويبرد الليل ويتحسن الطقس نهاراً، تليها “الزبرة” وفيها تزداد برودة الليل إلى درجة ينصح بعدم النوم تحت أديم السماء، ثم “الصرفة” وهي آخر نجوم “سهيل” وسميت بذلك لانصراف الحر عند طلوعها. وقد تناول  العديد من الشعراء (النبط والفصيح) نجم سهيل في قصائدهم.

Activities and Events

Katara’s International Hunting and Falcons Exhibition is one of the largest international exhibitions specialized in falcons, which will include numerous activities and events; namely, falcon auction and exhibitions for falcons and haunting. A pavilion will be also dedicated in the Exhibition for hunting-related handicrafts and falcon supplies.